Sunday, June 18, 2006

احساسك ايه وانت واخد على قفاك..؟


بعد بوست أنا والحاكم بأمر الله بحوالي أسبوع، وتحديدا بالأمس قرأت هذا الموضوع في الوفد عن البهرة في مصر، وعن تواجدهم في مسجد الحاكم بأمر الله..

لكن برضه الصحفية بتأكد مسيرة الفشل الصحفي في محاولة التحدث مع أحد هؤلاء البهرة . L


المهم.... نرجع للأستاذ اللي واخد على قفاه


***

الأستاذ / واخد على قفاه يتحدث

- سألته المذيعة : بيبقى إحساسك إيه لما تحس إنك أخدت على قفاك..؟

- أخرج زفرة حارة من صدره، ثم أجاب بعد طول صمت: بأقعد أفكر كتير.. هل حاخد على قفايا تاني ..!؟

- أحد الجمهور المتواجدين في الأستوديو (من اللي يباخدوا 50 جنيه على التصفيق) قام وقال في جرأة منقطعة النظير : ما دمت بتفكر بالطريقة دي.. يبقى لازم حتاخد على قفاك تاني ..!

(تصفيق)

10 comments:

sarah said...

هههههههههههههههاي
...

بس جد يعطونهم فلوس على التصفيق
والله وظيفة حلوة وممتعة
:))))

Lasto-adri *Blue* said...

اه
نا ليا ولاد خالى من اللى مقطعين السمك وشنباته بيحضروا البرامج دى.. بس بياخدوا 30 جنيه ف الحلقة

ايه اتنصب عليهم كدة؟

layal said...

ممكن سؤال فيه مصريين ينتمون لجماعة البهره؟؟
لدينا في البحرين مسجد خاص بهم واعنقد ان معظمهم من الهند وباكستان

Abdou Basha said...

ملحوظة :
الصورة بالأعلى للبهرة في احدى احتفالاتهم في الهند وليست في جامع الحاكم .

Abdou Basha said...

sarah :
بياخدوا فلوس فعلا
أنا في البداية كنت مستغرب برضه
:)

Lasto-adri *Blue :

هو السعر تقريبا حسب البرنامج :)

ده ممكن يكون فيه وجبة كمان، وحسب ما عرفت إن اللي بيكونوا في الصفوف الأولى بياخدوا اكتر

على اساس أنهم بيبقوا بنات شيك أكتر، وساعات بيرقصوا اكتر .
:)

ليال :

هو على حد معلوماتي في الموضوع ده، إنه لا يوجد مصريين ينتمون للبهرة، وأنهم من الهند والباكستان، حتى أن كلمة بهرة بالهندي معناها بالعربي "تاجر"، أما عن وجود شيعة في مصر، فأعدادهم قليلة جدا، وينتموا للشيعة الإمامية، وليسوا اسماعيليين مثل البهرة .
والبهرة متقوقعين على أنفسهم في مصر، وتواجدهم عموما غير ملحوظ، لإنه قليل جدا.
وتواجدهم غريب ومثير للفضول، وأغلب المصريين لا يعلم عنهم أي شيء ..!

shabaskandrany said...

على فكرة انا فى اسكندرية واحد صاحبى بيشتغل معد هناك قالى يا ابنى تعالى حطلع فى برنامج وادسك 20 جنية وكانت الحاله معايا ضنك فوافقت ورحت معاه بعد كدا قعدونا فى مدرجات زى الكلية وكان فى واحد ماسق ورقتيين واحدة مكتوب فيها تصفيق والتانية سكوت وكل شوية يطلع ورقة الاقى الى حوليا بيصفقوا بشدة ومرة واحدة يسكتوا لما يرفع الورقة التانية ومفيش كلام تانى

WALAA said...

شكرا جدا .. انت كده حليت لي علامة تعجب .. اخرها من يومين وقبل حتى ما المذيع او المقدم نفسه يدخل البلاتوه مش الضيف .. والايادي تصفق وبحراره 0
اما عن البهرة فالموضوع غريب فعلا .. بقى يبقى له كل السنين دي واحنا مش عارفين عنهم حاجه .. وبعدين حكاية عدم كلامهم دي كمان غريبه وبتثير حوليهم الحكايات تمام زي ما بسمع عن افعال غريبه لا تصدق عن اخواننا الشيعة .. الصورة بقى شوفتها كان معلقها واحد منهم في محله هنا، بصراحه كنت هاساله لانها كانت غريبه جدا امام او شيخ مسن لابس ابيض ولحيته شديدة البياض وجالس على كرسي كبير .. بس مش عارفه مشيت وما سالتوش ليه، بفكر اساله المرة الجاية فكرك هيجاوبني ..؟ .. اما صاحبنا ده فبيفكرني بكلمة تعيش وتاخد غيرها وكانه مش مهم انه تتكرر ليه نفس الفعله بس المهم يعيش .. على فكرة انت ليك السبق في فتح موضوع البهرة عن الجريدة .. حاسة صحفية مش كده .. يارب دايما بالتوفيق

hillz said...

يلا، نحلها بالقول:
لو أنه لم يسمح لأحد بأن يضربه على قفاه لما كان هناك ضربة على القفا مرة أخرى.
ثق أن هذا المضطهد سيذهب البيت ويضرب زوجته على قفاها. والزوجة ستضرب الأولاد على قفاهم. والأولاد سيكبرون غداً.. وتستمر حلقة العنف..
وهكذا أجيال ورا أجيال.. ح تعيش على حلمنا!
;)

Abdou Basha said...

شاب اسكندراني

هي بتبقى تجربة حلوة :)
هو المشكلة إن البعض بيبقى فاكر إن ده طريق للتمثيل، خصوصا لو جاي عن طريق ريجيسير وقاله إن هي دي الفرصة الوحيدة حاليا .

ولاء


هو أحسن جمهور الصراحة اللي بيبقى مع هالة سرحان ;)
بيبقوا مصدقين الموضوع قوي .

بالنسبة للبهرة.. هو الموضوع كان طرح قبل كده في عدة صحف، لكن مش بيوصلوا لأي حاجة.
هما البهرة عندهم حق أنا بو مكانهم أخاف جدا، خصوصا إن بعض الصحف كتبت ضدهم بشدة .

إن شاء الله لما تيجي مصر، تاخدي جولة في القاهرة الفاطمية.. أكيد مصر وحشتك .

هلال شومان

كلام سليم.. النجم والجمهور، كلاهما بياخدوا على قفاهم .
الخوف إنه في يوم من الأيام يثور أحد الجمهور على النجم، والناس تصفق له أيضا.
:)

Anonymous said...

خايف لحسن اصقفلك على كلامك ابقى عامل زي اللي واخد على قفاه ..