Wednesday, June 07, 2006

Skating

أطفال تتزحلق على أرضية صحن جامع عمرو بن العاص البيضاء، وكأنها الجليد..

حاولت أن ألتقط لهم صورة.. لكنهم كانوا أسرع مني، لذا جاءت الصورة مهزوزة

نوعا ما J

lll

أراهم أكثر حرية مني

وربما هم يعتقدون أنني أكثر منهم حرية

دنيا غريبة

9 comments:

The Eyewitness said...

سوف يكتشفون مؤخراً أنهم كانوا أكثر حرية وعندهل يبداءون محالة العودة ألى حرية طفولتهم من جديد ولكن قليلاً هم الذين ينجحون في العودة.

NewMe said...

عندما نكون صغار نتمنى أن نكبر
وما أن نكبر حتى نتأسف على ذاك التلهف
ونشحذ سويعات لنلهو مع الأطفال لننسى كل السقم من حولنا
ولكن هل يعود الزمن إلى الوراء؟

أطيب تحياتي

walaa said...

دنيا الاطفال اجمل دنيا .. كلها براءة ونقاء وحرية ..

جميلة الصورة والمعنى ايل ورا الصورة .. عن جد تسلم على نقل اللقطة الحلوة دي..

Me2 said...

يا ريت يفضل الأطفال عايشين برائتهم
ماتمناش إنهم يحسوا بحال الدنيا قبل الأوان

still breathing said...

أحلي حاجة انهم بيبقوا مش مدركين قباحة الدنيا و حاجة بسيطة زي انهم يتزحلقوا بتفرحهم

Abdou Basha said...

The Eyewitness

هناك من ينجح في أن يحتفظ بهذا الطفل في داخله، أرى هذا نوعا من النجاح

NewMe :

للأسف لايعود الزمان للوراء، الحل ان يعيش الإنسان سنه، لا أن يتعايش معه فقط .

walaa

الغالية ولاء .. أجمل ما في الأطفال أن مرحهم يكون بعيدا عن الغرائز التي غالبا ما تكون هدف الكبار .

Me2

من يفقد طفولته.. أعتقد أنه يفقد الكثير .

still breathing

فعلا.. حاجات بسيطة تبسط الأطفال، على عكس متطلباتنا احنا .

change destiny said...

:) بكرة يحسوا بالنعمة

و نفسي لما يكبروا يروحوا يلعبوا نفس اللعبة و ميهمهمش من حاجة أو من حد

Geddo Iskandar said...

سيبك انت ... جامع عمرو ده اللي تحفة فعلا ...
انت عارف ليه عمرو بن العاص - رضي الله عنه و أرضاه - بناه كبيييييير قوي كده - وليه أسوار منيعة؟

قالك علشان لو لاقدر الله حصل غزو للقاهرة الضعفاء والستات والأطفال يحتموا بيه!

وأهو ...لسة الأطفال بيلعبوا في الصحن بتاعه لحد دلوقتي ;)

Anonymous said...

زمن كالربيع حل وزالا..

ليت ايامه عشنا طوالا..

يحسب الطفل انه زمن الهم..

وما الهم يعرف ال
أطفالا..

بجد الطفوله شيء جميل ياليت ايام الطفوله ترجع

على الاقل كنا نحلم ببكره شكله ايه وحنكون ايه..

كان عندناامل،،
دلوقت منفكرش الا ازاي نقدر نعيش بسلام من غير عكننه ولا هم:-(

موانئ الحلم البعيد..