Saturday, August 05, 2006

لست أدري

لست أدري.. لماذا أعشق مصر، ولا أتعاطف مع المصريين ..؟

لست أدري.. لماذا أتعاطف مع المرأة السعودية أكثر من تعاطفي من أي امرأة أخرى بما فيهن المصرية..؟

لست أدري.. لماذا أشعر أنه في خارج دياري ستكون الفرصة أفضل، رغم أن القتال سيكون أشرس..؟

**

لست أدري.. لماذا أكتب..؟ ولماذا أسرق من أوقاتي كي أكتب..؟

لست أدري.. إلى متى سأظل أؤمن بأمور استنتجتها وحدي، وهل سأقابل يوما ما من يؤمن بها مثلي ..؟

لست أدري.. هل من أمل أن اترك الديار إلى غربة كما كانت العادة قديما..؟

**

لست أدري.. هل ستتحقق أمنيتي الكبرى في هذه الحياة.. أم أتناساها مؤقتا أو إلى الأبد أفضل..؟

لست أدري.. ما هي الصداقة..؟ وما فائدتها مع شخص معتمد على ذاته ويعشق الاعتماد على النفس..؟

لست أدري.. هل هي نهايتي..؟ أم بدايتي..؟ كثيرون قالوا انك تنتهي بطيئا، قالها أحدهم صراحة والباقون قالوها بأعينهم.. قليلون هم من ما زالوا على إيمانهم بما أفعل..!

**

لست أدري.. هل من الممكن أن تكون هناك شريكة لي في المنزل والحياة و.......... كل شيء..؟ أتعجب من هذا وأراه بعيــــدا وليس له معنى بداخلي الآن..!

لست أدري.. ما الذي يدفعني أن اكتب فأفضح ما بداخلي..؟؟ رغبة في التطهر..؟! هل بداخلي دنس.. ؟ أم رغبة في تقييم الذات ..؟

لست أدري.. متى سأنكسر وأقهر وأذل كما يعيش الملايين من حولي هنا..؟؟

**

على الهامش..

أدري أن.... الغرباء في المقدمة.. في مقدمة لا يراها أحد، هم الأكثر بلاء، فطوبى للغرباء.

**

تنويه..

عنوان البوست لا يمت بصلة إلى صديقتنا العزيزة لست أدري

16 comments:

walladshab said...

very nice

Bella said...

ولماذا تنتظر القهر لتقف في طابور الملايين

احلامك مشروعة وتستحق التحقيق

فحاول ان تصبر قليلا وتغير استراتيجياتك في تحقيقها ولا تتعجل النتائج

لكن لاتتنازل عن احلامك

حتى لو استغربها كل المحيطين بك

فكل تنازل يتبعه انكسار

فلاتتنازل

ولاتيأس

علاء السادس عشر said...

لست أدرى لماذا أؤمن أنك بهذا الأسئلة على الطريق الصحيح

moklet-choka said...

و لسنا ندري عن أمور كثيرة



:


ربما .. عندما تقرأ موضوعي
"عمارة الأرض"

ستعرف أن الكثيرين منا
"لسنا ندري"

:-)

walaa said...

يااااااه يا عبدالرحمن .. انت بتتكلم عن مين، عنك ولا عننا كلنا؟

لست ادري .. اعتقد ان بداخل كل منا لست ادري تلك فكثير مما لا تدرية أنت، أنا واخرون كثر معك لا ندريه، كيف واين ومتى ؟؟ .. يومنا وغدنا هما الفيصل .. وانت وانا ونحن من نصنع هذا الغد .. لذا لا .. لا تدعهم يوقفوك .. يهزموك .. ثم يحتفلوا حتى الثمالة بانكسارك وانكسار أحلامك ..

أرى فيك الخير انك تتعاطف مع الأخر المقهور .. وانك لازلت صامد، مؤمن بأفكارك .. تعلم شيئا أتمنى دوما أن كنت كما إيماني بأفكاري الآن منذ 5سنوات .. !!!!! ..
وأيضا أن تلك الموسيقى الحزينة في أذني لم تجعلني ابك كما كلماتك الآن ..
فقط اردد معك "طوبى لكل الغرباء".

Abdou Basha said...

ولد شاب
:) أشكرك

بيلا
"فكل تنازل يتبعه انكسار

فلاتتنازل

ولاتيأس "

كلماتك جميلة وصادقة، بجد بشكرك على التعليق الجميل ده يا بيلا .

علاء
أتمنى أن يكون الأمر كذلك.. ارجو أن تكون الحيرة بداية الاقتراب من الحقيقة .

موكليت - شوكا
نعم.. لسنا ندري عن الكثير.
على فكرة البوست اللي كتبتيه جميل، أشعر أن الأجواء من حولنا قد جعلتنا نشعر بتضاؤل معلوماتنا ..!؟
ربما .

ولاء..
لأعترف أن تعليقك كان قريبا جدا من نفسي.
كلماتك طيبة جدا يا ولاء

layal said...

-اتفق معك في الثلاثه
والرابعه تكتب لتفرغ ما بداخلك-
هناك من يسمع هناك رغم مشاغل الحياة من يقتطع دقائق ليعلم بأخبار اصدقائه وان كانوا عبر الاثير
ألم تكتب هنا شيء لا يعلمه المحيطين فيك؟؟
هذا سبب يكفي للكتابه
-يكفي استقلالك بذاتك فهذا بحد ذاته قوه
-امنيتك لا تيأس في تحقيقها المهم النيه والعزم والاصرار
-الصداقه ...احمل نفس السؤال
-النهايه والبدايه انت من يحددها فأنت معتمد علي الله ثم علي نفسك
-شريكة الحياة ؟؟ان كنت معتاد علي الوحده فهناك مشكله
-الكتابه لافراغ ما بداخلك وتلك الافكار التي تصيبنا بالصداع
الاخيره لا للكسر لا للقهر لا للذل
واخير واسفه علي كل هذه الاطاله
ان كنت لا تدري فتلك مصيبه وان كنت تدري فالمصيبه اعظم
تحياتي :-)

Epitaph said...

عزيزي
الان فقط
انت تدرك ما عليك فعله
فقط ازل تلك السحابة
التي تخبئ خلفها احلامك

shabaskandrany said...

very nice

Hadeel said...

منذ تخرجي من الجامعة، وهو وقت لا يتجاوز الشهرين بالتأكيد.. وأنا أشعر بأني أعرف كل ما أريده.. في الوقت الذي لا أدرك ما أريده.. وما أفعله..
تقول لي صديقتي أنها أزمة (ربع العمر)، وحينما ضحكت على رأيها.. ردت بأنها قرأت كتاباً يناقش هذا الأمر، وأن الأزمة هذه تلمّ بحديثي التخرج لشعورهم بأن الخيارات الواقعية من عمل وطموح وزواج لم تكن بمستوى خيالهم، وبمعنى أدق.. لا تمت إلى خيالهم بصلة..
واصلت استهزائي بالنظرية، رغم أني بدأت أؤمن بها ضمنياً !

Abdou Basha said...

ليال
تعليقك راقي.. يستحق أن يكون بوست منفصل.

ابيتاف
ما زلت أحاول.. ربما..!

شاب اسكندراني
شكرا :)

هديل
تعرفي بتعاطف مع مواليد سنة 80 وما حولها بشدة، واشعر أن أغلبهم يعيشون الآن في حالة أزمة ربع العمر.. :)
ذكرني تعبيرك هذا بشيء كنت كتبته اسمه "اليوبيل الفضي لانسان"
كان يدور حول تلك المعاني.

Captain L.J.Silver said...

كفاية انك بتسأل و بتفكر ....

so7ab said...

مستحيل فى يوم يا عبد الرحمن هنوصل للحقيقة لكن المهم نفضل فى رحلتنا الخاصة فى البحث عنها

انا كمان بكتب علشان افضح نفسى وده اللى مخلى كلامك وكلام كل الناس المهتمة بفضح الذات فيه صدق وقرب

وانا كمان كتير ناس قالتلى انت بتنتهى ببطء بس ردى دائما انى مش مستعجل

هايل يا عبد الرحمن كمل الرحلة وكمل معاها فرديتك

san3a_wa_laken said...

كلام حلو .. يا كثر الاستفهامات عن الانسان

Abdou Basha said...

كابتن سلفر
يمكن تكون الأسئلة البداية..؟

صحاب
I will survive
ان شاء الله
;)

صنعة ولكن
معكِ حق
الأسئلة لاحدود لها
لكنها للأسف ضرورة

The Eyewitness said...

أدرك أنك تدري كل هذه الأشياء عن ذاتك، لذا أن أنت بالفعل تدرك الكثير ولذلك تريد أن تدرك أكثر...
مدونة رائعة...