Friday, August 18, 2006

إيش عليا أنا من الناس

"في 60 داهية الناس.. مالك عامل حساب للناس كده ليه..؟؟" عبارة.. قيلت لي من قبل عدة مرات.

**

*

Poemas de la Alhambra

أحيانا نتذكر أشياء لم نكن نتخيل أننا سنتذكرها في يوم من الأيام.....

القصة أن "علي بن عبد الله النميري" المعروف بالششتري (ت 668 هــ)، كان أحد أبناء الأسر ميسورة الحال في الأندلس، كان يعيش بينهم كالأمير، هذا الرجل قرر أن يعتزل حياة الترف والرفاهية ليقترب أكثر من تحصيل العلم والحكمة والفلسفة، ثم انتهج نهج المتصوفة وسلك طريق الزهد والتقشف..

.

كان "الششتري" أول من استخدم الزجل في التصوف، ويصفه ابن الخطيب بأنه "عروس الفقراء وأمير المتجردين وبركة الأندلس"، وخلف "الششتري" تراثا مهما من الأعمال الصوفية، كان منها رسالته المعروفة حاليا بـ"الرسالة الششترية".. وقد تشرب الششتري أفكار أساتذته من كبار المتصوفة في زمانه، مثل شهاب الدين السهرودي، محي الدين ابن عربي، عبد الحق بن سبعين الغافقي، حتى نال بجدارة لقب ملحد على يد ابن تيمية في إحدى فتاواه.

.

انضم "الششتري" إلى الصوفية، ولبس الملابس الخشنة، وأخذ يجول بين البلاد ينشد الأزجال والأشعار الصوفية التي ما زال أهل بعض الطرق الصوفية يرددونها إلى اليوم في مختلف أقطار العالم الإسلامي، وتوفي في مصر بدمياط..

تروي القصة "غير المؤكدة"..أن ابن سبعين قد اشترط على "الششتري" أنه إذا ما أراد أن يكون متصوفا عليه أن يبدأ بالنزول إلى السوق بثوب مرقع، و"غرارة" في عنقه – حقيبة أو جراب كالتي يرتديها المجاذيب في المسلسلات العربي - وعصا يتكئ عليها.. ويبدأ رحلته .

.

الأزجال القادمة للششتري هي نتاج هذا الموقف.

.

أحد الملحنين من البحرين وهو "خالد الشيخ"، احتفظ بأحد أزجال "الششتري" بعد أن قرأها في مجلة " الفنون الشعبية " عدد (2) القاهرة أبريل 1965، ثم قام بتلحينها، وحققت الأغنية نجاحا ملحوظا في الخليج وقتها، وغناها عدة مطربين، إلا أنها عرفت بمطربها الأول البحريني أحمد الجميري، الذي غناها في 1983مـ .

يقول أحدهم أن الأغنية قد تم تلحينها في مقام الرصد (الراست)، الحقيقة – أنا لست متخصصا – لم أشعر بهذا..وشعرت أنها بدأت في العجم، ثم جاءت الجملة الرئيسية في مقام الكرد (ربما) - هكذا شعرت أنا وقد يكون صاحب الرأي على صواب - أما الإيقاع فيقول أخر أنه من إيقاع البطايحي الشهير في الموشحات والأزجال المغاربية والأندلسية، وتنفيذ الأغنية يعود بنا إلى أجواء الثمانينات، قد يكون عيبه هو صوت الكورس، غير أن صوت المطرب بحق مميز وذو نبرة خاصة، أما التنفيذ فجعل الأغنية أقرب إلى الروح الهندية عن الروح الأندلسية التي كنا نلمسها في تنفيذ بعض موشحات الثمانينات التي كان يؤديها فؤاد عبدالمجيد على - سبيل المثال - لفرقة رضا والتي نفذها موسيقيا المايسترو مصطفى ناجي .

ننتقل إلى نص الأغنية.. أعجبني العنوان الذي كتب منذ مئات السنين.. "إيش عليَّ أنا من الناس.. وإيش على الناس مني"... ألا ترون أنه على حق..؟!

هنا يقولون أن لديهم النص الأصلي (أسفل الصفحة) ... واضغط Ctrl + A كي تستطيع القراءة (إذا بتحب)، أو هنا لدى عيسى المدون العماني.

مع أزجال "الششتري"، ونص الأغنية..

.

شويخ من أرض مكناس وسط الأسواق يغني

إيش عليا أنا من الناس وإيش على الناس مني

.

"أنا شيخ (يستخدم شويخ هنا للتصغير كدلالة على تواضعه) من ارض مكناس(= بلد في المغرب) يغني في الأسواق.. ما للناس ومالي..؟"

**

*


أيش عليا ياصاحب من جميع الخلايق ** أفعل الخير تنجو وأتبع أهل الحقايق
لا تقل يا بني كلمه إلا إن كنت صادق ** خذ كلامي في قرطاس وأكتبه حرز عني
إيش عليا أنا من الناس وإيش على الناس مني

.

"وما لي يا صاحبي بجميع الخلائق..؟ اسمع كلامي وكن مع أهل الخير والحق، ولاتقل إلا الصدق ودون كلامي هذا في ورق، واجعله وردا وأذكارا لك"

**

ثمّ قولُ مبينُ ولا يحتاج عبارة ** إيش على حد من حد أفهموا ذي الإشارة

أنظروا كبر سني والعصا والغرارة ** هكذا عشت في فاس وكذا هون هوني

إيش علي أنا من الناس وإيش على الناس مني

.

"يقول : كلام واضح، ولايحتاج إلى شرح، فقط حاول أن تفهم المعاني والإشارات، فها أنا في سني هذا أرتدي جرابا حول عنقي وبيدى العصا، هكذا عشت في فاس، وسأظل هكذا هنا أيضا"

**

وما أحسن كلامه إذا يخطر في الأسواق ** ترى أهل الحوانيت يلفتوله بالأعناق
بغرارة في عنقه وعكيكز وعكاز ** شويخ مبني على أساس ..كما أنشأه الله مبني
إيش عليا أنا من الناس وإيش على الناس مني

.

"هاهو الشيخ بأزيائه البسيطة وكلامه الرائع يلفت أنظار أهل المتاجر ليلتفتوا له بأعناقهم، لأنه شيخ كان أساسه سليم على فطرة الخالق"

**


ياإلهي رجوتك جُد علينا بتوبة ** بالنبي قد سألتك والكرام الأحبة
الرجيم قد شغلني وأنا معه بنشبه ** قد ملى قلبي وسواس مما هو يبغي مني
إيش علي أنا من الناس وإيش على الناس مني

.

"يا رب التوبة.. أنا أتنازع مع شيطاني الرجيم اللصيق، الذي أدخل الوسواس إلى قلبي"
**
شويخ من أرض مكناس وسط الأسواق يغني
إيش
علي أنا من الناس وإيش على الناس مني

.

.

بصوت المطرب الأصلي "أحمد الجميري" :

للاستماع: سماع الأغنية للتحميل: شويخ

.

وإمعانا في الأجواء الأندلسية، هذه نفس الأغنية بصوت "رجاء الخليجية" في سمرة * خليجية "تسجيل سيء"...

للاستماع والتحميل: هــنـا

هنا يغني عبدالمجيد عبدالله نفس الأغنية في "جلسة" غناء خاصة مع إضافة أبيات جديدة من النص الأصل..

للاستماع والتحميل: هــنـــا

.

وكذلك عبادي الجوهر، يعزف ويغني نفس الأغنية.. أشعر أن هناك اختلافا في الإيقاع..!؟

للاستماع والتحميل: هــنــا

.

وهنا أحد المغنين اسمه يوسف العلي يتخبط مع الفرقة في محاولة لركوب المقام الموسيقى والإيقاع .

للاستماع والتحميل: هــنـــا

ـــــــــــــــــ

* ملحوظة هامة : السمرة (من السَـمَـر) تذكرنا هنا بالــ Zambra وهي رقصة فلامنكو تحمل نفس المعنى أي الحفلة، ومعروفة في اسبانيا بجذورها العربية .

ورغم أن السمرة ما زالت تعرف كجلسة غناء في الخليج والمغرب، إلا أنها نوعا من الرقص في أسبانيا.. وبالإمكان ملاحظة ذلك الطقس الشهير عندما يبدأ الحاضرون في التصفيق بإيقاع معلوم بعد غناء المطرب مصاحبة للموسيقى، فنجد تشابها بين ذلك الطقس في الخليج وغناء الفلامنكو .

.

البوست إهداء خاص : إلى الزوار من البحرين، خصوصا layal

10 comments:

Me2 said...

مصطفى محمود كان قد وصل لمرحلة الإلحاد من قبل كما هو معروف بسبب شدة تعمقه في العلم و الذي جعله يصل لمرحلة يطلب فيها الإجابة على كل أسئلته مهما كانت لا إجابة لها
في الإسلام هناك بعض الغيبيات كما نعرف ولو سئلنا عنها لا نستطيع الإجابة
وهناك أمور أخرى متروكة لإجتهاد الناس أي قد يخطيء المجتهد و قد يصيب و قد يستطيع إقناع السائل أو لا يستطيع
ومن هنا وصل بعض الناس للإلحاد بسبب عدم إقتناعهم سوى بإجابات واضحة و منطقية لأسئلتهم
يجب أن يكون واضحا لنا أن هناك أمور يجب أن تكون من المسلمات
وهو مالا يحدث للمتصوفين وغيرهم ممن إختاروا طريق الإلحاد
قد أكون قد خرجت قليلا عن الهدف منتدوينتك ولكن كنت أحب أن اوضح هذه النقطة

Ahmed Fathy said...

لفت نظري عنوان التدوينة خصوصا و أنني قد عشت في الخليج لفترة طويلة من عمري فأعرف الأغنية المذكورة جيدا .. و هي أغنية جميلة جدا .. لم أكن أفهم كثير من كلماتها و لكن الآن أعدت الي ذكريات جميلة يا سيد عبده باشا
تحياتي للتدوينة الجميلة

walaa said...

أغنية جميلة جدا واختيار ممتاز .. أنا مع العبارة طبعا ايش عليك من الناس صحيح، فاكر حكاية الناس مع جحا وابنه وحماره الناس في كل الأحوال بيتكلموا، بس طالما ان الفرد بيراعي ربه وضميره فيما يفعل فما عليه منهم ، خوفنا منهم ومن كلامهم ساعات بيضيع منا حاجات كتيرة جميلة ..

على فكرة ماشاءالله حاسة ان التدوينه هنا بتقول انك والحمد لله قدرت تبعد كتير عن مود الفترة الماضية وانك على الطريق السليم .. بالتوفيق دايما ياااااااارب ..

Arabian Princess said...

Abdu,woow you read my mind!! I've been addicted to this song for a while now .. I love it and the wrods are so real!

Thanks for the links :)

Abdou Basha said...

مي2
بعض المتصوفة فعلا.. أجد فيما تركوه اهتماما بتفاصيل أراها نوعا من الترف.. واللعب على نقاط قد تستثير البعض ضدهم، حتى أن البعض قد قضى نحبه جزاء ذلك.

أحمد فتحي
أهلا بيك يا أحمد دايما في المدونة.

ولاء
بعض الناس بحسدهم على إنهم مش هاممهم شيء.. ساعات بقول أنا لو مكانهم كان زماني اختفيت من الإحراج أو انفجرت من الغضب أو من الغليان أو من...الخ
لكن الأمور معاهم بتعدي.
أهم شيء التوكل على الله
بحاول أتدرب على ده حاليا .
:)

Arabian Princess
Welcome to My Hara.
:)
Yeah,It's a real nice song, I love The lyrics, and I love Its Historical Background also .

الدستور علي حقيقته said...

اشكرك علي التعليق مدونتك حلوة قوي

layal said...
This comment has been removed by a blog administrator.
layal said...

اغنيه احمد الجميري هذه من الاغاني المشهوره لما للكلمات من معنى

ام بالنسبه للسمارات فهذه عادة الغناء بأعراس الخليج كما كان يغنيها يوسف العلي الذي لم اعرفه لكن هذه هي طريقتهم بالعزف

خالد الشيخ مبدع في ما ينتقيه

يعجبني زهد الصوفيين ورغبتهم في الصفاء الروحي

في النهايه شكرا جزيلا علي الاهداء المميز

Gid-Do - جدو said...

عبدة باشا
كل يوم اكتشفلك درر ياعبد الورد وتسعدنى بكل ما تكتب ربنا يبارك فيك

Abdou Basha said...

الدستور علي حقيقته
الله يكرمك..تشرف في أي وقت
:)

layal
أتمنى الأغنية تكون عجبتك.. أعتقد ان كل منا في داخله حس صوفي، غير أن بعض الصوفيين يبالغون في تضخيم هذا الحس .

جدو
أشكرك على كلماتك الجميلة دي
:)