Wednesday, October 11, 2006

أنيس منصور يكتب حانقا عما يجري في مصر

.

هذه اقتباسات عن عمود "مواقف" للكاتب أنيس منصور (1)، (2) في جريدة الأهرام المصرية .

الكاتب عمل أغلب فترات حياته في الصحافة الرسمية، لكنه بدأ يكتب مؤخرا كتابات تعبر عن ضيقه وكرهه لما يحدث من حوله.

.

عن موائد الوحدة الوطنية

.

كتب يوم 1 – 10 – 2006

.

"إيه الكلام الفارغ ده؟ الوحدة الوطنية ليست الاكل من طبق واحد‏,‏ لاننا نفعل ذلك كل يوم ونحن مصريون علي ارض واحدة وتحت سماء واحدة‏,‏ وهمومنا واحدة‏.‏ وأنا مالي ومال دينك وأنت مالك ومال ديني‏.‏ نحن مصريون أولا وأخيرا‏,‏ إنها اكذوبة وخرافة الطبق الواحد في اليوم الواحد كل سنة قادر علي اصلاح ما فسد بيننا‏.‏"

**

وكتب يوم 5 – 10 – 2006

.

"لا هي نكتة لأحمد رجب‏,‏ ولا هي قفشة للنين الرملي‏..‏ وإنما هي كدة علي بعضها شيء غير مفهوم‏..‏ وغير محترم ولا يليق بشعب عظيم أن يجعل نفسه اضحوكة لفهم سقيم‏.‏ قم ياعم بيسنتي وأنت ياعم طنطاوي وبلاش الحاجات دي عيب‏..‏ فمصر أهم وأعظم وأخطر كثيرا‏!‏"

.

عن الفساد

.

كتب يوم 10 – 10 – 2006

.

"فسد المصريون ولم يعودوا قادرين علي القيادة والريادة‏,‏ فقد استطاع المصريون ان يهزوا صورتهم في العالم العربي والعالم ايضا‏..‏ لقد فسد المصريون ولم يعودوا يعرفون القيمة الحقيقية لبلادهم والدور التاريخي لشعبهم‏,‏ لقد مسحوا بأنفسهم الارض‏,‏ وهانوا علي الناس فهانوا علي انفسهم‏..‏"

.

وكتب أيضا :

.

"ولا يفهم المصريين أحد سوانا‏,‏ نحن الذين مسخنا انفسنا قردة وغضبنا عندما ضحك الناس‏,‏ ونحن الذين جعلنا من انفسنا نكتة المجالس وغضبنا عندما تضاحك الناس علي خيبتنا‏..‏


من يقرأ صحف مصر ليس في حاجة إلي من يدله علي الدرك الذي انحدرنا اليه‏,‏ ولا مستوي الاهانة والهوان والابتذال والدعارة والتجارة التي اخترناها لأنفسنا‏!‏ فأصبحت مصر غانية السياسة متسولة الاقتصاد ضاربة الودع قارئة الفنجان‏..‏ والدنيا من حولنا تجري وتتسابق الي فوق ونحن واقفون في مواقعنا ـ حرام علينا ما اقترفناه في حق مصر امس واليوم وغدا‏!‏"

15 comments:

tota said...

العزيز عبد الرحمن

مع احترامى لانيس منصور هو كاتب بيكرر نفسه دائما لكن ليه معجبيه
لما يخرج انيس منصور عن صمته ويتحدث عن حال الامة ده معناه انه اخيرا خرج من بوتقته وشاف منظور مختلف
شاف العهر القومى والقوادة الغير مقنعة من الرعاه
بس الغريبة انه شافها بعد ما اصبحت غير مقنعة لقد مضت علينا سنين نحتملها وهى مقنعة ولم ينطق احد

الان بعد ان سقطت كل الاقنعة ماذا يفيد الكلام

تحياتى ايها العزيز

Epitaph said...

حميل الفقرات اللي انت انتقيتها

معبرة

و في الجون

و ايه ده كمان

انيس منصور واضح انه قرر الكلام اخيرا عن الحال الحاضر

:) تحياتي

metkazy said...

أظنها البدايه

الفوقان
مصر بقى فيها كمية فساد و ركود و تدهور لم نصل اليه منذ قرون

أنيس منصور
كاتب كبير وله قراء عندما يصل الى مرحلة الضيق تلك

فانه انذار خطر لنظام يتهاوى

metkazy said...

نسيت

بقالى كتير مازورتش مدونتك يا عبد الرحمن لظروف شبكيه

حــلم said...

كان عمى الله يرحمه بيقوللى ان انيس منصور دة كاتب قصاقيص
لأنه بيعتمد على لم المعلومات والحكايات والأقوال من هنا وهناك ورصها فى مقال أو كتاب على ما تفرج
ومع احترامى لكل ما كتب ولكل تاريخه فإنه فوقان بعد فوات الاوان

ودة معناه ان حالنا اصبحت من الخزى بحيث ان كاتب بعيد تماما بدأ يحس بالشعب المطحون.. وان الفساد بدأت ريحته تزكم الانوف وخاصة انف انيس منصور المصاب دوما بالانفلونزا

اقرا مقالات سلامة احمد سلامة فى الاهرام
درر بجدمقال امبارح بيتكلم عن المشروع السكنى الجديد على طريق السويس
فضيحة

Gid-Do - جدو said...

عوبد الورد
اسمحلى وبعد اذنك اقول للاصدقاء
كلمة لوجة الله بصفتى متابع لانيس منصور سواء فى الاهرام او فى الشرق الاوسط انيس بيكتب من حين لاخر عن الوضع المتردى فى مصر يعنى دية مش اول مرة بس هو غير منتظم لانه عارف بخبرتة ان كلامة مش مودى ولا جايب وقال كدة دة بس علشان منبقاش ظلمين الراجل ـ تحيات

أحمــــــــدبــــــــــلال said...

صراحة لن أستطيع أضافة قول بعد كلمات أستاذ أنيس منصور

بالأضافة الى كلام
جدوgid-do

يا مصر اكتب إليكي رسائلي said...

الأستاذ أنيس منصور
تراودني الذكريات عند لقائي به في ندوة خاصة
عندما احتد النقاش لترجمة قولي بأنه ( أديب الصحفيين ، وصحفي الأدباء )
فقد شد آذاني قائلاً : السندباد ـ بحار ـ يعرف المرافيء ويعرف المدن ولسان أهلها
وعندما اشتد بي الضحك .. وصفني بأني قادراً على ... الحفاظ على شعرة معاوية
لهذا .. عندما يثور أنيس منصور ، فهذا دليلاً على الإنحدار إلى مستوى معيناً
لم يعد يستطع أنيس منصور نفسة السكوت عليه.
تحياتي لك والمجهود الشيق الذي اتبعته في الإعداد ..

Abdou Basha said...

توتا
أنا معاكي فعلا إن أنيس منصور كتير بيكرر حكاياته، أو حتى الموضوعات اللي بيتناولها، لكن الكتابات الأخيرة دي كانت مباشرة وحادة، حتى على عكس كتابات ممكن تكون ناقدة في الأهرام زي سلامة أحمد سلامة أو غيره ، إنما الأسلوب ده أنا حسيته غريب فعلا على كتابات أنيس منصور .

إبيتاف
هل فعلا الكاتب قرر إنه يكون أكثر حدة..؟
ممكن فعلا، لكن هل ده لغرض للأهرام، ولا ممكن دي تبقى سمة كتاباته بعد كده..؟
خصوصا إن أجواء البلد اختلفت

متكاظي
إنت كمان واحشني زياراتك
أنا معاك
أجواء البلد اختلفت
وأمور كتير بقت مطروحة على الساحة
أتمنى إن كل ده يسفر عن شيء جيد .

حلم
أنتي معاك حق
أنا بشوف أنيس منصور مختلف عن الصحفي التقليدي، بحس إنه لقب الكاتب اللي بيسبق اسمه أهم من لقب الصحفي

جدو العزيز
فعلا هو ساعات بيكتب ينتقد
إنما كتابته خصوصا اللي عن موائد الوحدة الوطنية ، كانت مفاجأة ليا.
أسلوب الصدمة في كتابته كان جديد .

أحمد بلال
سعيد بزيارتك يا احمد

يا مصر اكتب إليكي رسائلي
العفو
أنا مبسوط إن الموضوع عجبك

walaa said...

انيس منصور له طابع محدد في كتاباته .. ولما يكتب عن امور زي دي ويحس بوقع الشارع يبقى مؤشر خطير لسوء الاحوال .. وانه لازم نبطل نضحك على روحناوندور على حل حقيقي..
بوست جميل .. تحياتي

2 R said...

شكرا يا عبده على تعليقك على موضوع عدويه. انت شكلك من عشاق احمد رجب زى
وايه رأيك فى محمود السعدنى
انيس منصور ممل جدا وميزه الفيلسوف انك يكون متجدد مش متكرر

ام العيال said...

انيس منصور كاتب عظيم
و الحمد لله انه ساب التهكم على الستات شويه
و شفالو حاجة تانيه

محمد أبو زيد said...

حتى أنيس منصور يئس

القادم من الريف said...

الصر احه النظا م نفخ الشعب كله مش انيس منصور لوحده
تحيا تى

saso said...

طيب الحمد لله انه بيكتب من وقت للتاني حاجات غير الاقوال المملة والشكوي من الولاد والزوجة والكلام الفارغ وحكايات اسفاره

الارتباط ما بين البابا وشيخ الازهر ما شاء الله .. دائم .. مافتكرش انهم مصدقين ان افطار الوحده الوطنيه مؤثر علي حالة الانفصال والعداء اللي بدأت تظهر فعلا بوضوح