Monday, November 06, 2006

سوداويات... من وحي مود سيء وحوارات مقرفة



ملحوظة (سريعة)...

هناك لعبة شهيرة، مملة، غبية، نلعبها فيما بيننا...

قم بإثارة أي موضوع... ديني.. سياسي.. ثقافي..الخ، حاول أن توقع من أمامك في خطأ، أو هكذا قم بتصوير الأمر لمن حولك، ثم قم بتشويه صورته، وأوِّل كلامه لتنميطه تحت نمط سيء.. ستجد من ينافقك، وتكون بذلك قد استقطبت محبين من حولك، مشكلتك قد تكمن أن هناك من سيمارس نفس اللعبة معك، وقد يكون ذلك في نفس الــ Game وقبل أن ينته الدور .

قد تفوز.. أو يفوز.. أو تتعادلان.

لكن ما أنا متأكد منه أن الجميع يخسر، وأن مجتمعنا ينحط، وعلاقاتنا تهتريء .

**

من كل قلبي..

أقول سحقا لهؤلاء، الذين أضاعوا الوطن والدين وروح التسامح، في فن الثرثرة، والاستعراض.

في أجواء النفاق، تختفي عبارات الصدق والأمانة.. ومن يسعى إلى نطقها عليه أن يكون خارج قاعات اللعب.

**

في زحام الحياة.. والأتوبيسات والميكروباصات، وروتين الإدارة، في جلسات المقاهي، بين جهلة ومثقفين، في النوادي ودور العبادة و أماكن العمل والدراسة و........

يحدث هذا

قد لايهتم أحد.. إلا عندما نفاجأ أن بيننا أحقاد تظهر في أحد المواقف البشعة.

**

سلام...

أو في انتظار سلام ...

L

6 comments:

walaa said...

واضح إنه موقف سيئ جدا ايل عديت بيه .. وكانت نتيجته الحالة دي
يا عبدالرحمن انت لسه ما عرفتش ان في ناس كتير كده .. وللاسف موجودين بينا .. وما بيصدئوا وتيجي ليهم الفرصة ..
حاول .. ما تخليش المواقف دي تاثر عليك .. خصوصا وانك عارف ابعادها ايه .. اتمنى لك دايما مود ما يكونش سيئ ابدا .. ويارب دايما تكون في مود طيب وخير حال

layal said...

وسلام علي الدنيا

عندما تحاور الشخص الخطأ في الموضيع التي ذكرتها فماذا تنتظر؟؟
مشكله مجتمعنا اما ان تكون مع او ضد
ولا مجال لحوار وسط
وقد نلاحظ هذا حتي في عالم التدوين الذي من المفروض ان يكون معظم رواده من الواعين فما ان يكتب شخص عن محاور معينه حتي تثور ثأرة بقيه الاطراف

عبدو اختر من تتحاور معه والا.... النتيجه عرفتها سلفا :-)

هديل said...

عن نفسي ,, لم أعد أؤمن بأن هناك شيء اسمه: ثقافة حوار، أو فن إقناع..

السائد الآن:
هذه فكرتي، وعليك قبولها.. وإن لم تقبلها، فيجب عليك أن لا تحاول عرض فكرتك عليّ لأني لن أقتنع!!

لذا .. كرسنا وبقوة مفهوم (الظاهرة الصوتية) التي لا يستمع إليها أحد!

Me2 said...

الحوار
كلمة لا نعرف معناها لا من قريب أو من بعيد
ممكن تقول جدال وبس

Abdou Basha said...

أعتذر إن كنت قد نقلت مشاعر سلبية هنا إليكم، لكن فقط هي مواقف نتعرض لها وعندما تنتهي نجد انها لم ينتج عنها شيء مفيد، فقط مشاعر سلبية كالتي دفعتني إلى الكتابة عنها .
عموما ليس أمامنا إلا الاستمرار في محاولة عدم الانخراط في هذا العبث.
**
ما أنا متأكد منه، أن عدو تستطيع أن تتحاور معه أفضل من 1000 صديق لاتستطيع التحاور معه .
الأول هناك امل أن يتحول إلى صديق، أما الثاني ففي الغالب سيتحول إلى عدو .

Kol!ta said...

هي ليست سوداويات هي واقع, و ان كنا لا نستطيع التعميم "للأمل و التفائل و الانصاف"..