Monday, December 11, 2006

سوداويات

زهقت..

**

هل هي مشكلة في كيميا المخ..؟! معتقدش، يمكن مشكلة في كيميا المجتمع اللي أنا عايشه فيه.

**

"إذا سمعتم الرجل يقول: هلك الناس، فهو أهلكهم"

محمد عليه الصلاة والسلام – رواه مسلم

**

هل أنا وصلت إلى هذه المرحلة التي أعلنت فيها ازدرائي لهذا المجتمع الكريه..؟ هل وصلت إلى مرحلة من التعالي على المجتمع أن قلت: هلك الناس..؟

هل مارست التعالي على الآخرين..؟

التعالي هروب من المشاركة في الإصلاح، وتبرير للفساد، كجماعات المثقفين المنغلقين في جلساتهم الكريهة ينتقدون هذا وذاك، ويهجون ما حولهم حتى إذا ألقمهم أحدهم منصبا.....(أكمل)

**

لا أدري ..!؟

**

اشعر بالتقزز من كل ما يحدث حولي، لم أصادف من يدعو إلى مثالية أو عدل.. لم أره بعد، ربما هو كمسيح منتظر، أو مهدي ليس من أهل زماني..!؟

أريد أن أرى من يحاول تغيير ما يحدث، فكل ما أراه منقوص.. أو فاسد، أو مشوه، أو كريه.

لعلي متشائم.. أو سيء الحظ .

**

يا الله..!

**

شاهدت أعدادا رهيبة من الفاسدين.. طلاب يستحلون الغش، يشترون البحوث جاهزة، يسرقون جهد آخرين، أساتذة يبتزون الطلاب، موظفون يعطلون أعمال الناس كي يبتزوهم ويأخذوا منهم الرشاوى..

أجد نفسي وحيدا، لا أستطيع الدفاع عن نفسي.. كمن يواجه السيل بسيف خشبي .

**

تلفون عطلان..

**

في السنترال، اخذوا البيانات، بعد يوم عادت الحرارة لساعة، واتصل الفني يراجع على عمله كي يطمئن، ثم قطعت الحرارة مرة أخرى .

في تجارب سابقة، كان يجب أن ندفع للفني كي يصلح الخط الخاص بنا، علما بأن هذه وظيفته، بل أحدهم طلب منا إيصاله بالسيارة..!

هذه الفلوس حرام..! وما يقوم به من إفساد الخطوط لاجتذاب العملاء واخذ أموالهم فساد...

في المحكمة نفس الشيء.. في قسم الشرطة نفس الشيء، في العمل، في الجامعة ...الخ

بعضهم لم يأخذ رشاوى مالية، فهناك أقلية تجد نفسها في الاستماع إلى استجداء الناس.. وبعضهم يمارس الاثنين معا .

دائما أنت في حاجة إلى واسطة، أو إلى رشوة .

هذا البلد ينهار، فعندما يصبح الحرام حلالا، فانتظر ساعة هذا المجتمع .

**

غش.. رشوة.. ابتزاز.

**

لا أحد يستخدم هذه المفردات، لكن كثيرين يطبقونها حرفيا.

ولا أحد يتم محاسبته، اذهب لتبحث عن المسئول، ستجد من يستهزئ بك، "ماشي.. خليه ينفعك بقى"، وتجد أمورك تتعقد أكثر، بل أحيانا ما تجد المسئول في صف الموظف ضدك، طبعا، فالموظف أبقى له منك.

أيا كانت قضيتك، وأيا كان الموظف.. وزير .. ضابط.. فني.. مدرس..الخ

**

ظلم..

**

ما كل هذا الظلم الذي أراه في هذا البلد..

انه اختبار.. هل سأكره مصر أم لا ...؟

أنا بدأت أكره العديد من أبناء هذا البلد، أكره الفاسدين، المنافقين، الكاذبين...

مصر... بيني وبينها أمواج من البشر، أحاول أن انظر إليها نظرة وداع، فأجدها تغرق بتاج ملكها في هذا البحر الفاسد.

**

سأظل وحدي....

**

لن أكون أفضل حالا من الأنبياء..

بعضهم ضُرب وأهين، بل بعضهم رجم بالحجارة.. والبعض الآخر قتل، وقطفت رأسه .

لكن كانت لديهم خطة ينفذونها .

أما أمثالي......

فتائهون بين الأمواج، لا أحد يعلم عنهم شيئا.

No comments: