Friday, November 30, 2007

جولة سياحية في مدونات اخوانية

ارتديت قفاز المفتش العام بعد أن أخطأت الطريق إلى تلك البقعة القصية، وأدركت أن قفاز المفتش العام هو الأصلح للضرب على الكيبورد وقت الشدة.. وسط عدد من المدونات الإسلامية التي كنت أتحاشاها قديما، قررت أن أتابع المسير، وأضغط على مزيد من الروابط لأختبر قوة شكيمتي في السيطرة على رغبتي في الهروب

إعلام إسلامي

أمام التلفاز، ووجبة مدهشة لن تجدها إلا في بيوت العزاب، وجدت إحدى الشخصيات التي تشرفت بالعمل معها في مرة من المرات، كانت تنتمي إلى ما يسمى بالإعلام الإسلامي 1 2، وهنا لا بد من أن استطرد بسؤال سخيف عن بقية أنواع الإعلام وهل هناك إعلامي لاإسلامي؟
عموما.. كانت رؤية الزميلة الفاضلة التي أكن لها الاحترام فرصة لأعيد ما انقطع من حواراتي التي طالما أرهقت والدي وعكرت مزاجه، أخبرته : ها هي فلانة.. وسألته ما رأيك؟
في فترة عملي القصيرة التي جمعتني بها كنت أشعر بعدم الارتياح، وأعاد والدي إلىّ ذلك الإحساس عندما أثنى عليها وهي تتحدث في القناة الإسلامية، فقلت له: إذا المشكلة لدي!؟، فقال ما مفاده أن المشكلة لدي.. ولديها أيضا

الطريق إلى الإخوان

في إحدى دوائر الشبكة وخلاياها، وجدت نفسي فجأة داخل إحدى المدونات الإسلامية، ثم علمت أنني أتصفح مدونة إخوانية.. وانتقلت منها إلى مدونات أبناء وبنات أعضاء في جماعة الإخوان، بعض تلك المدونات كئيبة، الغرض منها واضح.. هو اجتذاب الرأي العام، بعضها أشبه بسرادقات العزاء

دمك شربات
من إحدى السمات التي تجدها في مدونات الإخوان هي محاولة إثبات الخفة والرشاقة، أي أن تجد أحدهم يؤكد دائما أنه/ـا ، شاب/ـة.. دنيا ودين
أي أن عليك أيها الزائر أن تنزع عنك تلك الصورة التقليدية التي رسمها إعلامنا البغيض عن المتدينين، فليس معنى التدين لا سمح الله التزمت أو ما شابه، فعلى سبيل المثال تصف إحداهن نفسها بأنها بنوتة.. من الإخوان - حاجة بونبوناية كده تليق بالفيسبوك- أو أن تجد آخر اتخذ اسما خفيفا لذيذا مثل جمعاوي روش طحن، واسم مدونته هو فكك مني، ويضع جمعاوي صورة مصطفى أتاتورك في مدونته ويتساءل في مسابقة ينظمها لحسابه عن صاحب الصورة، أتوقع أن تأتيه العديد من الايميلات تصب اللعنات على صاحب الصورة المعادي للحكم الإسلامي
الأبناء

كلما ازداد الهجوم على جمال مبارك الأمين، أنظر حولي وأتساءل: من أي بلد يتحدث هؤلاء ؟ وبحكم اقترابي قدر سنتيمترات من عالم الإخوان وتربيتي الخاصة التي كانت نعمة ونقمة علي، أعلم جيدا حال أبناء الإخوان وكيف تنزل عليهم الخدمات ويتبادلونها فيما بينهم.. والحكي عن خدمة الإخوان لبعضهم البعض هي أمور لا يتحدث عنها أحد في الغالب لأنها بديهية، وهي شبيهة أيضا ببعض الخدمات التي تتبادلها بعض الشرائح المسيحية في المجتمع المصري لا لشيء إلا بسبب الانتماء لكنيسة واحدة أو حتى فقط بسبب الانتماء لنفس الطائفة
في رحلتي الأخيرة وسياحتي لمدة ساعة أو أكثر بين مدونات الإخوان المسلمين قابلت مدونات الأبناء.. ولا أستطيع أن أوجه إليهم نفس التهمة بأنهم منتفعون من هذه الميزة، لأني قد علمت في حياتي القصيرة بأبناء إخوان ضُربوا بالجزم ولم ينفعهم أحد، لكن ما أستطيع أن استشعره عند زيارة هذه المدونات هو حالة من التميز بسبب اسم العائلة أو النسب

للإخوان صرح
أحد الأبناء هو أسامة، وأسمى مدونته أنا إرهابي في محاولة منه للتندر والتفكه، ويزايد ويقول أن : اسم الدلع إرهابي، وكما يبدو هو ابن الدكتور محمد مرسي، عضو مكتب الإرشاد بالجماعة، ولأسامة الفضل في أن أستمع إلى أول نشيد (إسلامي) يتناول الإخوان وحسن البنا، ويقول النشيد الموجود في مدونته : إن للإخوان صرح، لا تسألني من بناه.. إنه البنا حسن، يقصدون حسن البنا
تلاعب بالألفاظ بقى
بطاطس في الفرن

على جانب آخر بإمكانك أن تجد مدونات إخوانية اتخذت طابع الجدية والصرامة، كزميلنا عبدالرحمن رشوان الذي وضع على مدونته صورة شاب –ربما يكون هو نفسه- وقد أحاط عنقه بشال المقاومين العرب وأبناء انتفاضة الحجارة، وفي أول عنوان نجد الجدية واضحة حين يكتب : إعلام الإخوان على الانترنت – تحليل وتقييم، وفي عنوان آخر : التدوين الاخواني – الترقب، هذا إلى جانب عدد لا بأس به من الروابط التي تخيرها من مدونات الإخوان أو المواقع التي تمت إجازتها
مدونة أخرى تحمل أسم (ابن أخ) تشير هي الأخرى إلى محاولات جادة من صاحبها في تحليل وتفكيك وتفسير المتون الاخوانية وما يتبع ذلك من أفكار إسلامية
ومدونة أخرى كانت أكثر عملية في التفاعل مع النشاطات (الإسلامية)، حيث وجدنا أحمد عبدالعاطي يقدم تغطية وصور لمؤتمر القدس باسطنبول في مدونته غربه، ولم يفت عبدالعاطي أن يضع أحد الأناشيد الإسلامية في مدونته، كما أشار في جانب المدونة إلى أمور متعلقة به كحب دعوة الإخوان والعمل في ركابها الذي يسري في عروقه –حسب قوله- ويصف نفسه بأنه منفتح علي كل الناس باختلاف توجهاتهم وأطيافهم، كما أنه يحب البطاطس في الفرن والفاكهة والحلويات

الجعفري

كيف وصلت إلى هذه المدونات؟ كانت البداية هناك حيث نجح صاحب تلك المدونة فعلا في إثارة دهشتي وانبهاري بأسلوبه في الكتابة، كانت البداية حين قرأت عنوان اليعقوبي –اسم صاحب المدونة- حين كتب : عن العلمانيين أحدثكم، وهنا لم أتمالك نفسي من الدهشة، وأعجبتني ثقته في نفسه وهو يضرب بسيف الكلمات يمينا ويسارا دون هوادة على أيدي المتهتكين العلمانيين، أقرأ أول رد فأجد اسم صاحبه هو : ابن حجر العسقلاني، ياااااااه، منذ مدة لم أدخل منتديات وأقرأ مثل هذه المشاركات وأقابل أسماء عتيقة –كالاسم الذي اتخذه أنا هنا- تتحدث في قضايا مندثرة.. أسم آخر كالفاتح الجعفري، الذي ذكرني بنسبي الجعفري الشريف من ناحية والدتي رحمها الله، لكن كانت البداية الحقيقية مع مدونة أحد المعلقين الذي تصفحت مدونته هو ياسر مدني – دينامو الإخوان

فخور جدا

في أول بوست كتب الدينامو ما يلي : أنا اتفصلت يا جدعان، يتحدث تقريبا عن أنه فصل من الجامعة، ما لفت نظري هو أمر آخر في شكل مدونته التي صممت حسب شروحات كتاب : كيف تصنع مدونة إخوانية؟ ، ففي الأعلى صور زعماء الإخوان ومنظمة حماس، وعلى اليسار بانر يعلن أنه فخور يكونه مدون إسلامي، وبعده البانر الأهم الذي يشير إلى كونه من مدوني الإخوان المسلمين
لفظ دينامو الإخوان، يذكرنا لا إراديا برويترز الإخوان، أو شاعر الإخوان، أو ...الخ وهي تعبيرات الحالمين بأدوار في اليوتوبيا الإسلامية القادمة
ختام

حين ذكر لي والدي أن المشكلة فيها – راجع أعلى البوست والحديث عن الإعلامية- فهمت ما يقصد، وحين ذكر أن المشكلة لدي انا أيضا، لم أفهم في البداية، حتى انتهيت من هذا البوست، فهذه هي المشكلة، أن أكتب عن هذا الموضوع.. عموما هذه السطور لن تذهب إلى أي مؤسسة، فقد كتبت لهذه المساحة فقط، ومبرري في الكتابة عن هذا الموضوع هو أن من لم يهتم بأمر المسلمين ليس منهم، هذا رغم علمي أن من يهتم أو لم يهتم بأمر الاخوان المسلمين لن يكون منهم
:-)
بوجه عام أحب أن أهتم بامر المصريين، لأني منهم
الان استطيع أن ألقي بقفاز المفتش العام في وجه ما سيأتي، وأفكر في رحلة حقيقية أعد لها منذ فترة، أستجمع وأسترجع فيها بعض الأشياء

5 comments:

محمود سعيد said...

تحليل وتفكيك وتفسير المتون الاخوانية ..

:-)

من جولة فى آخر الحارة برضه ، ممكن أقول أنها مدونة موسيقية مثلاً

لكن أنا بصراحة هاكون إستخدمت نفس الأسلوب اللى أنت بتستخدمه

المشكلة مش فى الموسيقى
ولا فى الكلام اللى انا وأنت كاتبينه

المشكلة فى إنى أختصرك بناء على اللى لفت نظرى فى المدونة ، إنك بتاع موسيقى
وأختصرك كلك على بعضك فيها

من غير حتى ما أنا نفسى أكون عارف ، هل إنت لك علاقة بالموسيقى ولا لأ كـ " عبد الرحمن "

وهل المدونة بتاعتك هى تعبير عن شخصيتك ولا عن جزء منها

وهل هذا الجزء كله موسيقى

لربما علشان كده فى إختراع إسمه Labels أو تصنيفات

لأن آخر الحارة هى فى الحقيقة جزء من شخصية عبد الرحمن
وهى موسيقية إخبارية شخصية تهييسية .... إلخ

Abdou Basha said...

محمود سعيد
أسعدني ردك المهذب، وبالفعل أعتقد اننا في النهاية نكتب او نحكم على ما ظهر من شخصياتنا عبر المدونات، فالواقع ربما يكون أجمل او أسوأ

محمود سعيد said...

أنا عاوز أكون صريح وأقول إنى كنت سىء الظن

وإعتقدات إنى هالاقى تعليقك مكابر ومجادل أو متجاهل

بس بصراحة أنا أرفع لك القبعة على ردك المحترم

:-D

Anonymous said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أولا لفت نظرى عنوان الموضوع وأظن هذا ما تريده من كتابه الموضوع وهو لفت الأنظار الى مدونتك والله أعلم

ثانيا:أراك متحاملا على الاخوان وعلى مواقعهم ومدوناتهم وطبعا لك حرية التعبير عن رأيك لكن الغريب أن حضرتك بتنتقدهم لمجرد النقد لان كلامك متناقض يعنى مش عاجبك البساطة وخفة الدم على حد قولك ولا الجدية

(دمك شرباتمن إحدى السمات التي تجدها في مدونات الإخوان هي محاولة إثبات الخفة والرشاقة، أي أن تجد أحدهم يؤكد دائما أنه/ـا ، شاب/ـة.. دنيا ودين)
(على جانب آخر بإمكانك أن تجد مدونات
إخوانية اتخذت طابع الجدية والصرامة)

تقبل رأيي

Anonymous said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أولا لفت نظرى عنوان الموضوع وأظن هذا ما تريده من كتابه الموضوع وهو لفت الأنظار الى مدونتك والله أعلم

ثانيا:أراك متحاملا على الاخوان وعلى مواقعهم ومدوناتهم وطبعا لك حرية التعبير عن رأيك لكن الغريب أن حضرتك بتنتقدهم لمجرد النقد لان كلامك متناقض يعنى مش عاجبك البساطة وخفة الدم على حد قولك ولا الجدية

(دمك شرباتمن إحدى السمات التي تجدها في مدونات الإخوان هي محاولة إثبات الخفة والرشاقة، أي أن تجد أحدهم يؤكد دائما أنه/ـا ، شاب/ـة.. دنيا ودين)
(على جانب آخر بإمكانك أن تجد مدونات
إخوانية اتخذت طابع الجدية والصرامة)

تقبل رأيي