Thursday, October 01, 2009

29 سنة

موضة البوح على الانترنت تلاشت، تكفيك الآن نظرة إلى مدونات مجاورة كي تفهم الموقف جيدا، أخبرتني صديقة منذ أكثر من عام أن البوح على ورق مقوي أفضل بكثير، خاصة حين يزينه اسمك الشريف واسم دار النشر و... الخ، أما الإصرار على كتابة مثل هذه الأشياء هنا.. فيحولك إلى زجاجة مياه معدنية شفافة، يرى الناس ما وراءها، ويعرفون ما يعكرها وما يحرك مياهها
**
في العام التاسع والعشرين لدي كم هائل من أسباب الذهول والدهشة.. الناس كانوا أفضل هذه الأسباب. في العام التاسع والعشرين أرى العالم أجمل، مصر... أقصد المصريين في حالة رائعة، لا شحناء ولا بغضاء، اختفى صراع البقاء، المساحات الرحبة تنادي السمر الموهوبين
(؟:؟)
في الحقيقة .. أجد الحياة هنا في الأسر مختلفة، خاصة حين يبتلى المرء بقدرة فائقة على رؤية الجانب السيئ و السلوك الرديء وسوء المنقلب.. وفي الشهر الأخير من العام الفائت، توصلت إلى حكمة ظريفة : الإنسان مننا مجموعة عقد ماشية على الأرض وأنه ليس من الفطنة أن يتخذ الإنسان موقف المحلل النفساني أثناء تعامله مع الآخرين، لأنه طريق الهلاك. آخر العقد التي عقدتني وما زالت تحكمنا، هي عقدة "أنا أعرف"، وأحيانا ما تتحول إلى "أنا أعرف أكثر منك"، وقد تتطور إلى "أنا أعرف وأنت لا تعرف"ـ ـ وهكذا أصبح بعض الناس على علم على العالمين
**
يدخل الجنة أقوام أفئدتهم مثل أفئدة الطير
رحلة البحث عن هذه الطيور قد تحولك إلى صياد، فإما أن تصطادهم فيصابوا، أو أن يروك فيحلقوا بعيدا عنك
**
في التاسعة والعشرين لدي من الأسباب ما يمنحني النرجسية والتباهي، أولها وآخرها أني ما زلت على قيد الحياة.. وأني ما زلت هنا، وأني ما زلت لا اعرف اللف والدوران او اخفاء الأسرار
**
لماذا أكتب أكثر من هذا؟؟
هذا يكفي.. ففي أسوأ الحالات سيكون التاسع والعشرون عام خفي باهت، وفي أفضلها سيكون مجرد خطوة إلى عام قادم
ــــــــــــــــــــــــــــ
ـ5 ـ 9 ـ 2009

6 comments:

الزين said...

فلسفة تسع وعشرينية متفردة


:)

وعقبال الثلاثين

wara8mu5a6a6 said...

كل عام و انت للأنجاز اقرب
بنظرة الى الجانب المملوء من الكأس لازلت ال29 تذيل بكلمة ربيعا
:D

Appy said...

متفقه معاك فى الجزء الاول يا عبدو
ما الإصرار على كتابة مثل هذه الأشياء هنا.. فيحولك إلى زجاجة مياه معدنية شفافة، يرى الناس ما وراءها، ويعرفون ما يعكرها وما يحرك مياه

وبقت حاجه بتزهقنى

مبروك عليك التسعه وعشرين وعقبال التسعه وخمسين

mahasen saber said...

بنائا على كل ده ..ااقلك كل سنه وانتا طيب

ولاا كل 29 وانتا بخير

عندك نضج فلسفى عجيب وبنقيم الامور فى الغالب صح

مدونتك شئ مختلف جدا
وكذلك عقليتك

Anonymous said...

Thank you very much

http://baby2012.blogspot.com

بحلم said...

جيت ع الجرح يا 29
كل سنة وانت طيب يا 29
كلامك حلو يا 29